حول العالمعاجل

عبد العاطى والسيدة هيلين يتفقدان إستراحات الري المصري والمركز الطبي المصرى بجينجا

عبد العاطى والسيدة هيلين يتفقدان إستراحات الري المصري والمركز الطبي المصرى بجينجا
كتب:محمد اسماعيل
تأهيل إستراحات الري المصري بمدينتى كمبالا وجينجا بالتشغيل الذاتي بمعرفة بعثة الري المصري بأوغندا توفيراً للنفقات.
– تخصيص أحد الاستراحات التي تم تأهيلها لتجهيز المركز الطبي بالتعاون مع وزارة الصحة.
– الدكتور عبد العاطى: المركز الطبي يؤكد حرص الدولة المصرية على دعم جهود التنمية الإجتماعية في أفريقيا وخدمة المواطنين بالدول الأفريقية.
في ثالث أيام زيارته لدولة أوغندا .. قام السيد الدكتور/ محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى يرافقه السيدة/ هيلين أوودا وزيرة الزراعة والثروة الحيوانية والأسماك الأوغندية ، والسيد السفير/ أشرف سويلم سفير مصر فى أوغندا ، والسيد المستشار/ محمد نزيه مستشار السفارة المصرية بأوغندا ، وأعضاء بعثة الري المصري بأوغندا ، بتفقد إستراحات الري المصري بمدينة جينجا ، والمركز الطبي المصرى المقام في مدينة جينجا والصيدلية الملحقة به.
وصرح الدكتور عبد العاطى أنه تم الإنتهاء من أعمال تأهيل وتجديد إستراحات الري المصري بمدينة جينجا ، وجارى تأهيل وتجديد إستراحات الرى المصرى بمدينة كمبالا ، مشيراً إلى أن أعمال التأهيل تمت من خلال التشغيل الذاتي بمعرفة بعثة الري المصري بأوغندا توفيراً للنفقات.
كما تفقد الدكتور عبد العاطى والسيدة هيلين المركز الطبي المصرى بمدينة جينجا “أفري ايجيبت” ، والذى يوفر الخدمات والإستشارات الطبية لمواطني مدينة جينجا والمقاطعات المحيطة ، وتفقُد الأقسام المختلفة الموجودة به والمزودة بأحدث التقنيات والمعدات الطبية ، وكذلك الصيدلية التابعة للمركز الطبي.
وصرح الدكتور عبد العاطى أنه تم تخصيص أحد إستراحات الرى التي تم تأهيلها لتجهيز المركز الطبي المصرى بالتعاون مع وزارة الصحة.
وأضاف الدكتور عبد العاطى أن هذا المركز الطبي يؤكد على حرص الدولة المصرية على دعم جهود التنمية الإجتماعية في أفريقيا وخدمة المواطنين بالدول الأفريقية من خلال الخبرات المتميزة للأطباء المصريين العاملين بالمركز ، مشيراً إلى أن المركز هو أحد ثمار التعاون الممتد بين البلدين وإضافة هامة للمشروعات المشتركة بينهما.
ويقدم المركز الطبى العديد من الخدمات أبرزها قسم الأشعة التشخيصية ويضم جهاز أشعة مقطعية متعددة الشرائح وهو الجهاز الوحيد من نوعه في مقاطعة جينجا ، وجهاز قياس كثافة العظام (الديكسا سكان) وهو الأول من نوعه في دولة أوغندا ، وأجهزة الأشعة العادية والأشعة التلفزيونية والديجيتال ماموجرام ، بالإضافة لقسم أمراض القلب والذى يضم أحدث أجهزة رسم القلب والأشعة التليفزيونية على القلب وجهاز رسم القلب بالمجهود ، ووحدة صحة المرأة تحت إشراف إستشاريين مصريين للتوعية والكشف والتشخيص المبكر لأورام الثدي و حالات سرطان الرحم ومتابعة حالات الحمل ، وعيادة الباطنة تحت إشراف استشاريين مصريين لعلاج حالات السكر والضغط والأمراض المزمنة والأمراض المعدية كالملاريا وتقديم التوعية من الأمراض الوبائية ، ووجود إستشاري أطفال لتقديم التوعية والتطعيمات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: